البريمييرليغ: السيتي يخطف الصدارة بخماسية في مرمى وست بروميتش وانتصار للغانرز‎

ضمن فعاليات الجولة 20 من منافسات الدوري الانكليزي الممتاز " البريمييرليغ "، تمكن نادي ​مانشستر سيتي​ من اتعاء صدارة الترتيب مؤقتاً بفوز صارخ امام ويست بروميتش البيون وبواقع 5-0 وتألق ابناء المدرب غوارديولا بشكل كبير ليكتسحوا خصمهم وبهذه الخسارة واصل ويست بروميتش تواجده في المركز الـ19.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية وسريعة من قبل لاعبي السيتزن وحرم القائم فيل فودين من هدف سريع بعد تسديدة قوية ارتطمت به وبعدها تمكن الكاي غوندوغان من خطف هدف التقدم في الدقيقة 6 بعد تمريرة حاسمة من جواو كونسيلو ليواصل ابناء المدرب بيب غوارديولا سيطرتهم الكبيرة على مجريات اللقاء وسط قلة حيلة لاعبي ويست بروميتش البيون، وفي الدقيقة 20 نجح جواو مونسيل من خطف هدف ثاني للسيتي بعد تسديدة رائعة ونمريرة حاسمة من بيرناردو سيلفا واستعان حكم اللقاء بتقنينة الفيديو لتأكيد صحة الهدف بعد ان رفعت الحكم المساعد راية التسلل وليعود الحكم الرئيسي ويؤكد على صحة الهدف وواصل السيتزن سطوتهم ونجح غوندوغان من خطف هدف ثالث لفريقه في الدقيقة 30 ليؤكد تفوق فريقه في هذا الشوط ولم ينجح لاعبو ويست بروميتش من القيام بأي ردة فعل تذكر في اللقاء وفي الدقيقة 45 عزز رياض محرز من تقدم فريقه بهدف رابع لينتهي هذا الشوط بتقدم السيتي وبواقع 4-0.

 

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو السيتي ضغطهم الكبير على مجريات اللقاء وسط تكتل دفاعي كبير للاعبي الخصم وحاول المدرب غوارديولا اجراء بعض التبديلات السريعة في محاولة لاراحة بعض اللاعبين واعطاء آخرين فرصة اللعب وفي الدقيقة 57 تمكن رحيم سترلينغ من خطف هدف خامس للسيتي بعد تمريرة حاسمة من رياض محرز، ولم تهدأ وتيرة ضغط السيتيزن حيث واصلوا ضغطهم الكبير على مرمى الخصم في ظل ضياع كبير لابناء المدرب سام الاردايس، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو السيتي ضغطهم المستمر على مرمى الخصم في ظل تكتل جميع لاعبي ويست بروميتش في مناطقهم الدفاعية خوفاً من اهداف اكثر في ظل المجاعة الهجومية لابناء المدرب غوارديولا ولم تنجح محاولات السيتيزن في خطف اهداف اخرى لتنتهي المباراة بفوزهم وبواقع 5-0.

 

وفي مباراة اخرى، حقق نادي ارسنال فوزاً مهماً امام ساوثامبتون وبواقع 3-1 ليخطف المركز الثامن مؤقتاً وبدوره تراجع ساوثامبتون الى المركز الـ11 وكان ستيوارت ارمسترنغ قد منح ساوثامبتون التقدم في الدقيقة 3 قبل ان ينجح نيكولاس بيبي في معادلة النتيجة في الدقيقة 8 وبعدها نجح بوكايو ساكا من منح الغانرز الهدف الثاني في الدقيقة 39 قبل ان يؤكد الكساندر لاغازيت من فوز فريقه بهدف ثالث في الدقيقة 72.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *